حقن الدهون

كيفية حقن الدهون في الوجه

عملية حقن الدهون في الوجه عملية تجميلية تفيد في استعادة شباب الوجه والعودة سنوات للوراء، والتخلص من الكثير من المشكلات التجميلية التي يعاني منها الوجه خاصة مع التقدم في العمر، للتعرف على كيفية حقن الدهون في الوجه وما أهم مميزاتها، وهل تناسبك حقن الدهون أم لا؟ يمكنك متابعة المقالة التالية.

أماكن حقن الدهون في الجسم

يمكن الاستفادة من عملية حقن الدهون للتخلص من العديد من المشكلات في الجسم، ويمكن حقن الدهون والاستفادة منها فيما يلي:

  • تستخدم الدهون كفيلر طبيعي للشفتين.
  • التخلص من الخفسة (غمازات الأرداف).
  • ملء التجاويف الغائرة في الخدين الناتجة عن التقدم في العمر.
  • ملء التجاعيد العميقة، والتخلص من الخطوط الدقيقة حول العينين والفم.
  • التخلص من آثار ندوب حب الشباب.
  • عمليات تكبير الثدي بنتائج طبيعية.
  • دعم نتائج تكبير الثدي بالسيليكون للحصول على تناسق ومظهر أفضل.
  • عمليات بناء الثدي بعد الاستئصال، بسبب السرطان أو الإصابة.
  • علاج تجاعيد اليدين بسبب التقدم في العمر.
  • حقن الدهون تحت العين لعلاج تجاويف العينين والتغلب على مشكلة الهالات.

عملية حقن الدهون في الوجه

عملية حقن الدهون في الوجه هي عملية يتم فيها التخلص من السمنة الموضعية في منطقة ما من الجسم عن طريق شفط الدهون منها، واستغلال هذه الدهون وإعادة حقنها في الوجه لعلاج المشكلات التي يعاني منها الوجه مع التقدم في العمر، مثل التجاعيد، وفقدان طبقة الدهون أسفل الوجه التي تمنحه النضارة والمظهر الصحي، وغيرها من المشكلات الأخرى.

مميزات عملية حقن الدهون في الوجه

تشمل أهم مميزات حقن الدهون الذاتية ما يلي:

  • النتائج تدوم لأطول فترة ممكنة طالما حافظ الشخص على الوزن الصحي، ولم يتبع حميات قاسية.
  • لا تتسبب في رد فعل تحسسي لأنها طبيعية من جسم الشخص نفسه.
  • التخلص من السمنة الموضعية في أحد مناطق الجسم التي سيتم شفط الدهون منها.
  • إمكانية الاحتفاظ بالدهون واستخدامها في إجراءات لاحقة لمناطق أخرى في الجسم.
  • يمكن تصحيح النتائج بحقن المزيد من الدهون.
  • طول مدة النتائج يقلل من التكلفة الإجمالية، حيث لا تكون هناك حاجة لجلسة متابعة كل 6 أشهر مثل الفيلر الصناعي.

المرشحون لعملية حقن الدهون في الوجه

يمكن إجراء عملية حقن الدهون في الوجه لجميع الأشخاص الذين يعانون من المشكلات السابقة في الوجه، بشرط أن يتمتع بصحة جيدة، ولأن الدهون يتم الحصول عليها من جسم الشخص نفسه فلا تتسبب في رد فعل تحسسي، ولكن يجب أن تتوافر الدهون في الجسم، وألا يعاني من النحافة العامة، كما يجب ألا يكون مدخنًا، كما يجب ألا يعاني الشخص من ترهل زائد في الوجه، ولديه أهداف محددة وتوقعات مقبولة.

الاستعداد لحقن الدهون الذاتية في الوجه

لا تتطلب جلسات حقن الدهون الكثير من التحضير، ولكن يجب توقع بعض التحضيرات المسبقة الخاصة بعملية شفط الدهون، وتشمل ما يلي:

  • الفحوصات الطبية والاختبارات.
  • التاريخ الطبي السابق.
  • يوصي الطبيب بتناول بعض الأدوية والامتناع عن أخرى مثل الأدوية المسيلة للدم.
  • التوقف عن التدخين لفترة كافية قبل العملية وبعدها.

كيفية حقن الدهون في الوجه

تمر عملية حقن الدهون بالعديد من الخطوات كما يلي:

قبل حقن الدهون

قبل حقن الدهون يتم شفط الدهون عن طريق إحدى تقنيات شفط الدهون، وعادة ما تتم تحت التخدير الموضعي، وذلك حسب كمية الدهون التي سيتم شفطها، وخلال العملية يقوم الطبيب بعمل فتحة صغيرة لا تتجاوز سم واحد ويدخل أداة شفط الدهون، ثم يتم إذابة الدهون واستخراجها، ويغلق الشق الجراحي بالضمادات.

دكتور شريف حجازي أفضل جراح تجميل في مصر

مرحلة إعداد الدهون

خلال هذه المرحلة بعد الحصول على الكمية الكافية من الدهون يتم تنقيتها وتعقيمها بواسطة محلول معقم، ثم يتم تصفيتها بالشاش بشكل يدوي، أو توضع في جهاز الطرد المركزي الذي يعمل على الدوران السريع لفصل الدهون عن المكونات الأخرى والسوائل من الدم وأي شوائب، وتعد الدهون للحقن بوضعها في أنابيب مخصصة لذلك لحين استخدامها.

حقن الدهون في الوجه

يتم وضع الدهون في العديد من الحقن الرفيعة للغاية حتى لا تتسبب في ندوب في الوجه، ويتم حقنها في الوجه وبعد ذلك تتمكن الدهون من الحصول على إمدادات من الأوعية الدموية والدم، للحصول على الغذاء لتعيش كجزء طبيعي داخل الجسم.

ويستغرق حقن الدهون نصف ساعة إلى ساعة على الأغلب حسب كمية الدهون التي سيتم حقنها، أما شفط الدهون قد يستغرق 3 ساعات، وبعدها يظل الشخص عدة ساعات تحت ملاحظة الطاقم الطبي للاطمئنان على الحالة الصحية، وبعدها يغادر المستشفى في نفس اليوم.

مخاطر وعيوب حقن الدهون في الوجه

تنتج بعض الآثار الجانبية بعد حقن الدهون الذاتية ولا تختلف كثيراً عن الآثار الجانبية الناتجة عن أي عملية أخرى، وتشمل الاحمرار والتورم، والألم المحتمل، والكدمات، وفي حالة عدم الالتزام بتعليمات فترة التعافي أو حدوث أخطاء أثناء الحقن بسبب عدم توافر الخبرة الكافية لدى الطبيب، يمكن أن تحدث بعض المشاكل مثل العدوى والنزيف والانسداد الدهني وتراكم السوائل أسفل الجلد، وتشمل عيوب حقن الدهون ما يلي:

  • عدم إمكانية التنبؤ بالنتائج لأن الجسم يمتص نصف الدهون.
  • قد تكون هناك حاجة لجلسة لاحقة لتصحيح النتائج.
  • تتطلب شفط الدهون أولاً مما يرفع التكلفة.

التعافي بعد حقن الدهون في الوجه

يعتمد طول فترة التعافي بعد حقن الدهون في الوجه حسب كمية الدهون التي تم حقنها، ونسبة الدهون التي تم شفطها من الجسم، وحسب درجة استجابة الجسم للشفاء، ومدى الالتزام بتعليمات الطبيب في فترة التعافي.

في الأيام الأولى يكون التورم والكدمات أكثر وضوحًا، وتزول من نفسها خلال الأسبوع الأول، ولكن يتبقى جزء منها يزول خلال الشهر الأول، وبعد ذلك قد تتبقى بعض الكدمات الخفيفة التي يمكن إخفاؤها بالمكياج، وتزول بالكامل خلال 3 أشهر، وخلال فترة التعافي ينصح بالآتي:

  • شرب الكثير من المياه.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس.
  • عدم التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة للحفاظ على الدهون.
  • تناول الدهون الصحية وتجنب الحميات القاسية.
  • تجنب الأدوية المسيلة للدم لمدة أسبوعين.
  • تناول الطعام الصحي مثل الخضروات والفاكهة.
  • تجنب ممارسة التمارين الرياضية الشاقة حتى تستقر الدهون في الوجه.
  • تناول المضادات الحيوية لتجنب العدوى.

نتائج حقن الدهون في الوجه

بعد حقن الدهون تكون منطقة حقن الدهون أكبر حجمًا لأن الطبيب يقوم بحقن ضعف الدهون المطلوبة لأن الجسم يمتص نصف الدهون عبر عملية التمثيل الغذائي، كما أن الأماكن التي تم نقل الدهون إليها في الوجه تتورم بسبب الحقن، وما أن تزول الآثار الجانبية يمكن رؤية النتائج خلال 3 إلى 4 أشهر، والنتائج النهائية تكون خلال الشهر السادس.

تكلفة عملية حقن الدهون في الوجه

تختلف تكلفة حقن الدهون في الوجه وفقاً للعديد من العوامل، ومنها شهرة الطبيب وخبرته، ونوع التقنية المستخدمة في شفط الدهون، بالإضافة إلى نسبة الدهون التي سيتم شفطها وحقنها، بالإضافة إلى الدولة التي ستجرى فيها العملية، وتتراوح تكلفة حقن الدهون في مصر في المتوسط بين 600 إلى 700 دولار أمريكي، بينما تبلغ تكلفة شفط الدهون في المتوسط 3000 دولار أمريكي.

وفي النهاية بعد أن تعرفت على كيفية حقن الدهون في الوجه وأهم مميزات العملية، نرجو أن نكون قد أجبنا على كافة ما قد ترغب في معرفته من أسئلة، وإن رغبت عزيزي القارئ في الاستفسار أكثر لا تتردد في ترك تعليقك بالأسفل.

أسئلة وأجوبة حول كيفية حقن الدهون في الوجه

متى يزول التورم بعد حقن الدهون؟

يزول التورم بعد حقن الدهون بعد 6 إلى 8 أسابيع حسب استجابة الجسم للشفاء ومدى الالتزام بتعليمات الطبيب في فترة التعافي.

ما هي مدة بقاء حقن الدهون؟

تدوم الدهون في الوجه لأطول فترة ممكنة لأنها تكون جزء طبيعي من الجسم ينقص ويزداد بخسارة وزيادة الوزن، لذا يجب الحفاظ على وزن صحي حتى لا يمتص الجسم الدهون.

هل يمكن حقن الدهون في الوجه للمرة الثانية؟

يمكن حقن الدهون للوجه عدة مرات كلما اقتضت الحاجة، ويمكن تكرار عملية حقن الدهون مرة أخرى من نفس الدهون التي تم الاحتفاظ بها خلال 4 أشهر، وفي حالة انقضاء هذه المدة يجب تكرار عملية شفط الدهون للحصول على دهون جديدة.

المصدر
Clevelandclinic

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بدأ المحادثة
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك :)