حقن الدهون

هل حقن الدهون الذاتية له اضرار ؟

الجراحات التجميلية بشكل عام يمكن أن تتسبب في بعض الآثار الجانبية التي تختلف في شدتها باختلاف نوع الجراحة، كما تختلف أيضاً باختلاف طبيعة الجسم، ولكن هل حقن الدهون الذاتية له اضرار أو آثار جانبية؟، هذا ما ستتعرفين عليه في هذا المقال وستتعرفين أيضاً على كل ما يهمك عن حقن الدهون الذاتية.

حقن الدهون الذاتية

بالتأكيد قد تردد على مسامعك مؤخراً عن حقن الدهون الذاتية، حيث أن عملية حقن الدهون الذاتية أثبتت نجاحها في علاج التجاعيد وتكبير الثديين والمؤخرة، كما أثبتت نجاحها أيضاً في علاج الهالات السوداء والخطوط الدقيقة حول العين، ويتم فيها شفط الدهون من المنطقة التي يتراكم بها الدهون ثم حقنها في المنطقة المراد تكبيرها أو علاجها، وما يميزها عن غيرها من التقنيات هي أنها آمنة للغاية، والآثار الجانبية التي يمكن أن تلاحظينها بعد العملية يمكن السيطرة عليها بالأدوية والمسكنات والمضادات الحيوية.

هل حقن الدهون الذاتية له اضرار ؟

كثيراً ما يتردد سؤال هل حقن الدهون الذاتية له اضرار أو مضاعفات، ولكن في الحقيقة حقن الدهون الذاتية يعتبر من أكثر التقنيات الآمنة، لأنه وعلى عكس الإجراءات الأخرى مثل حقن الفيلر أو السيليكون التي يمكن أن يتحسس منها الجسم وبالتالي تتسبب في مضاعفات خطيرة، فإن الدهون المستخدمة في العملية يتم الحصول عليها من نفس الجسم، وبالتالي نسبة رفض الجسم لها قليلة للغاية، ولكن مثلها مثل أي عملية جراحية يمكن أن تتسبب في بعض الآثار الجانبية قصيرة المدى، وتتضمن ما يلي:

  • تورم المنطقة التي تم حقنها، ولكن يعتبر هذا الأمر طبيعي للغاية ويزول في خلال عدة أسابيع بعد العملية، ولكن نظراً لأنه قد يكون دليل على وجود مشكلة فمن الأفضل المتابعة مع الطبيب المسؤول عن العملية.
  • الكدمات في منطقة الحقن وسرعان ما تزول هذه الكدمات أيضاً خلال أيام.
  • يمكن الشعور ببعض الآلام بعد العملية ولمدة 3 لـ 4 أيام، ولكن مع تناول المسكنات التي يصفها الطبيب لن تشعري بأي ألم.
  • في بعض الحالات يمكن أن تلاحظي بعض التعرجات على سطح الجلد، أو عدم تناسق شكل الثديين في حالة حقن هذه المنطقة، وهو ما يرجع إما إلى نقص خبرة الطبيب المسؤول عن العملية، أو إلى عدم اتباعك لتعليماته فيما يخص المرحلة التي تلي العملية.
  • يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من الحساسية تجاه المواد المستخدمة للتخدير.
  • هناك احتمالية لحدوث النزيف.
  • العدوى أيضاً من الآثار الجانبية التي يمكن أن تتسبب فيها العملية إذا لم يتم التعامل بالشكل الصحيح مع الدهون بعد شفطها أو إذا لم تعتني بالجروح ونظافتها جيداً.

مميزات وفوائد حقن الدهون الذاتية

تتضمن أهم الفوائد التي تقدمها عملية حقن الدهون الذاتية ما يلي:

مقالات ذات صلة
  • تساهم في علاج تجاعيد الوجه والهالات السوداء تحت العين وتساهم في تكبير الثديين والمؤخرة ويمكن حقنها في الساقين.
  • تكلفتها ليست مرتفعة.
  • آمنة والآثار الجانبية التي تتسبب فيها قليلة.
  • نتائجها تستمر لفترات طويلة.

كيف يمكن الاستعداد لحقن الدهون الذاتية؟

بعد معرفة إجابة سؤالك هل حقن الدهون الذاتية له اضرار تعرفي على كيفية الاستعداد والتحضير للعملية من خلال الخطوات والإرشادات التالية:

  • يجب أن تخضعي للفحص الطبي الشامل للتأكد من أنكِ لا تعانين من أي مشكلة صحية، يمكن أن تشكل خطورة صحتك أثناء إجراء العملية.
  • خلال هذا الفحص سيقوم الطبيب بتحديد نسبة الدهون التي تحتاجها المنطقة المراد علاجها.
  • احرصي على أن تتوقفي تماماً على التدخين قبل العملية بأسبوعين على الأقل.
  • أخبري طبيبك إذا كنتِ تعانين من أي حساسية تجاه أي نوع من أنواع الأدوية.
  • توقفي عن تناول المكملات الغذائية أو الأدوية التي تزيد من سيولة الدم، ولكن تحت إشراف طبيب مختص، لأن هذه الأدوية قد ترفع احتمالية الإصابة بالنزيف.

كيف يتم حقن الدهون الذاتية؟

يتم حقن الدهون الذاتية على 3 خطوات أساسية، تتضمن ما يلي:

  • شفط الدهون مع اختيار التقنية الأنسب للمنطقة وللحالة، وذلك من خلال إجراء شقوق جراحية في المنطقة المانحة للدهون، ثم إدخال الأنبوب المخصص لشفط الدهون، وبعد ذلك يتم ضخ سائل يحتوي على مخدر يسمى الليدوكايين ويحتوي على الإبينفرين الذي يعمل على تضييق الأوعية الدموية لتقليل احتمالية النزيف، بعد ذلك يتم شفط النسبة التي تم تحديدها من الدهون.
  • يقوم الطبيب بتنقية الدهون بواسطة جهاز الطرد المركزي، لأنها يمكن أن تكون مختلطة بالدم أو ببعض الشوائب، التي ستؤثر حتماً على نتائج العملية.
  • يتم حقن الدهون التي تم تنقيتها جيداً، مع تدليك المنطقة المراد علاجها لتوزيع الدهون فيها بالتساوي.

نتائج عملية حقن الدهون الذاتية

يمكنك ملاحظة النتائج خلال فترة قصيرة من عملية الحقن، ولكن هذه النتائج تعتبر نتائج أولية لا يمكن الحكم عليها، لأن الآثار الجانبية للعملية قد تستغرق بعض الوقت حتى تختفي بشكل كامل، كما أن نسبة من الدهون التي تم حقنها تُمتص في فترة التعافي من العملية، لذا قد تستغرق النتائج النهائية حوالي 6 أشهر، وخلال هذه الفترة يجب اتباع تعليمات الطبيب للحفاظ على نتائج حقن الدهون.

التعافي من عملية حقن الدهون الذاتية

أهم المميزات التي تمتلكها عملية حقن الدهون الذاتية أن التعافي من حقن الدهون لا يستغرق الكثير من الوقت، فقط في خلال أيام أو أسابيع قليلة يمكنك ممارسة حياتك بشكل طبيعي، وستتمكنين من العودة لعملك أيضاً، ولكن خلال هذه الفترة من الضروري أن تتناولي الأدوية التي سيصفها الطبيب لكِ بعد العملية، للسيطرة على الآثار الجانبية وضمان عدم حدوث أي مضاعفات أو مشاكل صحية.

دكتور شريف حجازي أفضل جراح تجميل في مصر

وفي نهاية مقالنا عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على إجابة سؤالك هل حقن الدهون الذاتية له اضرار وتعرفتي على كل ما يتعلق بالعملية، يجب أن تعلمي أن لكل حالة ظروف مختلفة، لذا من الأفضل أن تقومي بمناقشة الطبيب في كل المخاوف التي قد تراودك وعن التقنيات الأنسب لحالتك ولطبيعة جسمك.

أسئلة وأجوبة حول هل حقن الدهون الذاتية له اضرار

هل يمكن حقن الدهون الذاتية للصدر؟

نعم؛ يمكن حقن الدهون الذاتية لتكبير الصدر أو علاج المشاكل أو الندبات التي قد تتركها العمليات الجراحية في هذه المنطقة.

كم مدة بقاء حقن الدهون؟

مدة بقاء حقن الدهون تختلف من شخص لآخر حسب طبيعة الجسم، ولكنها بشكل عام تستمر لسنوات طويلة، ويعتمد استمرار النتائج على اختيار الطبيب الماهر في عمليات حقن الدهون الذاتية.

كم يبلغ سعر حقن الدهون الذاتية؟

من المعروف أن سعر العمليات الجراحية بشكل عام يختلف من بلد لآخر ويختلف أيضاً باختلاف طبيعة الحالة، أما عن عملية حقن الدهون الذاتية فسعرها يختلف أيضاً باختلاف نسبة الدهون التي تحتاجها كل حالة، حيث يتراوح سعر حقن الدهون الذاتية في مصر بين 35 لـ 57 ألف جنيه مصري.

المصدر
American Society Of Plastic Surgeons The Aesthetic Society International Society Of Aesthetic Plastic Surgery

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بدأ المحادثة
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك :)