حقن الدهون

بعد عملية حقن الدهون الذاتية

المرحلة التي تلي أي جراحة تجميلية هي مرحلة فارقة في العملية بأكملها، وتلعب دور حيوي ومهم في نجاحها، فهي المرحلة التي تظهر فيها معظم الآثار الجانبية، لتتعرفي على مرحلة ما بعد عملية حقن الدهون الذاتية وتتعرفي على بعض النصائح المهمة تابعي معنا هذا المقال.

ما هي عملية حقن الدهون الذاتية؟

عملية حقن الدهون الذاتية هي عبارة عن جراحة تجميلية تتضمن شفط الدهون من جسم المريضة، ومعالجتها وتنقيتها ثم حقنها مرة أخرى بغرض إصلاح عيوب ما في الجسم أو تحسين شكل منطقة ما أو تكبيرها، أو يمكن أيضاً أن تساهم عملية حقن الدهون الذاتية في القضاء على التجاعيد وعلامات الشيخوخة سواء في البشرة أو اليدين، ولأنها مستخرجة من الجسم فلا تتسبب في آثار جانبية تُذكر.

مميزات عملية حقن الدهون الذاتية

عملية حقن الدهون الذاتية تمتلك عدد كبير من المميزات والفوائد، التي تجعلها في منافسة مع تقنيات الحقن والحشوات الأخرى، وتتضمن تلك المميزات:

  • على عكس التقنيات باهظة الثمن، عملية حقن الدهون الذاتية تكلفتها متوسطة وليست مرتفعة مقارنةً بما تحمله من مميزات.
  • من أهم الأمور التي يجب البحث عنها قبل الخضوع لأي جراحة تجميلية، هي الآثار الجانبية، ولكن عملية حقن الدهون الذاتية لا تتسبب في مخاطر بالغة أو آثار جانبية طويلة المدى أو تؤثر على صحتك، نظراً لأنه لا يتم استخدام أي حشوات خارجية أو غريبة عن الجسم، بل يتم استخدام دهون الجسم نفسه.
  • النتائج بعد عملية حقن الدهون الذاتية يمكنها أن تستمر لسنوات عديدة، إذا تم الحفاظ عليها من خلال عدم مخالفة تعليمات الطبيب سواء قبل أو بعد العملية.
  • تمتاز تقنية حقن الدهون الذاتية أيضاً بأنها ذات فائدة مزدوجة أو مضاعفة، فهي ستساعدك على تحسين شكل جسمك في منطقة ما أو تعالج مشكلة ما، وفي نفس الوقت ستخلصك من الدهون الزائدة.
  • النتائج التي تقدمها عملية حقن الدهون الذاتية طبيعية للغاية، على عكس التقنيات الأخرى التي يمكن أن تكون نتائجها تتسم بالمبالغة بعض الشيء.
  • من أفضل التقنيات السريعة للتخلص من المناطق التي لا تستجيب سريعًا للرياضة مثل حقن الدهون الذاتية لـ التخلص من الخفسة (غمازات الأرداف).

استخدامات حقن الدهون

يمكن استخدام تقنية حقن الدهون في الكثير من الأغراض، وتتضمن:

مقالات ذات صلة
  • علاج تجاعيد وعلامات التقدم في السن في الوجه واليدين، واستعادة شباب الجلد.
  • حقن الدهون لتكبير الثديين والحصول على جسم متناسق.
  • تكبير الشفتين.
  • علاج الهالات السوداء تحت العين.
  • التخلص من البقع وآثار الحبوب والحفر والندوب في الوجه.
  • زيادة دهون الساقين وتحسين شكلها.
  • إعطاء البشرة مظهر حيوي وأصغر سناً.

عملية حقن الدهون الذاتية

في البداية ستخضعين لتحاليل طبية من خلالها يتحقق الطبيب من إمكانية خضوعك لعملية حقن الدهون من عدمها، فإذا كنتِ تعانين من أي أمراض أو مشاكل قد لا ينصح الطبيب بإجراء العملية، كما يتم التأكد من وجود نسبة الدهون الكافية لإجراء العملية، ثم تبدأ عملية حقن الدهون الذاتية على النحو التالي:

  • شفط الدهون من المنطقة المانحة، باستخدام التقنية الأنسب لكل حالة ولكل منطقة.
  • تنقية الدهون من أي شوائب بواسطة جهاز الطرد المركزي.
  • حقن الدهون باستخدام سرنجات صغيرة في المنطقة التي ترغبين في علاجها، مع الحرص على التوزيع الدقيق والمتساوي للدهون.

التعافي بعد عملية حقن الدهون الذاتية

يستغرق التعافي بعد عملية حقن الدهون الذاتية عدة أيام، وتتضمن الأحداث التي تحدث في الأيام التي تلي العملية ما يلي:

  • اليوم الأول لليوم الثالث: ستشعرين ببعض الآلام وستلاحظين تورم في المنطقة التي تم حقنها، ولكن يجب أن تتناولي الأدوية في مواعيدها للتغلب على الألم والتورم.
  • بعد أسبوع: يمكنك ملاحظة تحسن تدريجي في مشكلة التورم وفي الغالب ما يتحسن الألم تماماً أيضاً، ولكن يظل عليكِ اتباع تعليمات الطبيب.
  • بعد 6 أشهر: في هذا الوقت يمكنك ملاحظة نتائج العملية النهائية.

الآثار الجانبية بعد عملية حقن الدهون الذاتية

بعد عملية حقن الدهون الذاتية يمكن أن تظهر الكثير من الآثار الجانبية، بعضها متوقع وطبيعي ويتحسن بمرور الوقت، والبعض الآخر يحتاج للتدخل والعلاج، وتتضمن الآثار الجانبية ما يلي:

  • يمكن أن تلاحظي بعض التورم في الأماكن التي تم حقنها، وهو أمر طبيعي ويتحسن في خلال أسبوعين لـ 4 أسابيع.
  • الشعور بالألم أيضاً من أكثر الآثار الجانبية الشائعة بعد عملية حقن الدهون الذاتية.
  • يمكن أن تلاحظي بعض الكدمات في مكان الحقن.
  • في حالة عدم العناية الجيدة بالجروح فهناك احتمالية للتعرض للعدوى، بالإضافة إلى أنه إذا لم يتم التعامل مع الدهون بعد شفطها بطريقة صحيحة وتعرضت للتلوث، فإنها أيضاً قد تتسبب في العدوى والالتهاب وتزيد من حدة التورم.
  • قد تترك العملية بعض الندبات البسيطة التي تتحسن بمرور الوقت.
  • بعد عملية حقن الدهون الذاتية يذوب جزء من الدهون، يعادل حوالي %50 أو أقل من الدهون التي تم حقنها، وهو ما قد يؤثر على النتائج.
  • التنميل في مكان الحقن.

نتائج حقن الدهون الذاتية

عند الانتهاء من حقن الدهون يمكن أن تلاحظي بعض النتائج الأولية، ولكن لا يصح الحكم على النتائج في هذه المرحلة، بل من الأفضل الانتظار لرؤية النتائج النهائية للعملية التي غالباً ما تستغرق حوالي 6 أشهر، فإذا شعرتِ بأن النتائج لم تكن مُرضية فيمكن إعادة حقن الدهون مجدداً، وفي الغالب تأتي النتائج مُرضية لأغلب الأشخاص الذين مروا بهذه العملية.

دكتور شريف حجازي أفضل جراح تجميل في مصر

أما عن التساؤل الذي بالتأكيد قد يطرأ لذهنك وهو هل نتائج حقن الدهون دائمة؟ يمكن أن تتمتعي بنتائج دائمة لحقن الدهون، من خلال اختيار طبيب تجميل ماهر وذو خبرة في هذا المجال، ومن الضروري أيضاً أن تطلعي على نتائج الطبيب مع مرضى سابقين، بالإضافة إلى أنكِ أيضاً يجب أن تتبعي تعليماته للعناية بالمنطقة التي تم حقنها.

نصائح هامة بعد عملية حقن الدهون الذاتية

بعد أن تعرفتي على عملية حقن الدهون الذاتية وآثارها الجانبية تعرفي على بعض النصائح الضرورية التي يمكنها أن تساعدك على تخطي أغلب هذه الآثار، وتتضمن ما يلي:

  • قومي بتطبيق تعليمات الطبيب بدقة فيما يتعلق بالأدوية التي يصفها بعد العملية.
  • احرصي على تطبيق الكمادات الباردة بعد العملية على المنطقة التي تم حقنها بالدهون، لمدة 3 لـ 4 أيام بعد العملية أو للمدة التي يحددها الطبيب.
  • من الضروري أن تتجنبي احتكاك المنطقة التي تم حقنها بأي أغراض مثل الملابس أو الوسادة أثناء النوم.
  • اتبعي تعليمات الطبيب بشأن وضع النوم والجلوس الأنسب للمنطقة التي تم حقنها.
  • نظامك الغذائي أيضاً يساعد على التغلب على الكثير من الآثار الجانبية، لأن الأطعمة تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن اللازمة ليتعافى ويستعيد طاقته بعد العملية.
  • إذا شعرتِ بأي أعراض غريبة أو ألم مستمر أو لاحظتي التهاب المناطق التي تم حقنها في الجسم، فمن الضروري أن تتوجهي للطبيب فوراً.
  • إذا كنتِ قد خضعتي لعملية حقن الدهون في الساقين، فتجنبي الوقوف لفترات طويلة.

وفي نهاية مقالنا عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على ما بعد عملية حقن الدهون الذاتية وتعرفتي على كيفية التعامل مع الآثار الجانبية الشائعة للعملية، يجب أن تخضعي للفحص الدوري بعد العملية للاطمئنان على صحتك وعلى نتائج العملية.

أسئلة وأجوبة حول بعد عملية حقن الدهون الذاتية

متى يخف تورم الوجه بعد حقن الدهون؟

يستغرق تورم الوجه حوالي أسبوعين لـ 4 أسابيع حتى يتحسن، حيث يصل لذروته وأقصاه أول 3 أيام بعد العملية ثم يبدأ بالتحسن تدريجياً.

متى تظهر نتائج حقن الدهون في الوجه؟

نتائج حقن الدهون في الوجه يمكن أن تستغرق حوالي 6 أشهر أو أكثر، لأن جزء من الدهون يُمتص بعد العملية، كما يجب الانتظار أيضاً حتى تتحسن كل الآثار الجانبية.

كم مدة بقاء الدهون؟

يمكن أن تمتد مدة بقاء الدهون إلى سنوات عديدة، وهذا يعتمد على أن يكون الطبيب الذي سيقوم بإجراء العملية يمتلك أعلى درجات الكفاءة والخبرة في مجال حقن الدهون الذاتية.

المصدر
National Health Services International society Of Aesthetic Plastic Surgery

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بدأ المحادثة
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك :)