تصغير الثدي

هل تصغير الثدي يسبب سرطان ؟

هل تصغير الثدي يسبب سرطان ؟ من الأسئلة الشائعة حول عملية تصغير الثدي بشكل خاص وعمليات تجميل الثدي بشكل عام هو السؤال عن تأثيرها المحتمل على الإصابة بسرطان الثدي؟ لذا عزيزتي القارئة إن كنتِ خضعتي عملية تصغير الثدي أو ترغبين في إجرائها، وترغبين في معرفة الإجابة، فهذه المقالة لأجلك.

عملية تصغير الثدي

عملية تصغير الثدي هي عملية تجميلية تهدف إلى تقليل حجم الثدي أو تصغير أحد الثديين لتحقيق التناسق بين الثديين، عن طريق إزالة بعض أنسجة الثدي وشد الجلد، مع الحفاظ على شكل الثدي، وتفيد العملية النساء اللاتي يشعرن بالحرج من كبر حجم الثدي، أو من تعاني من مشكلات صحية بسبب حجم الثدي الكبير، ولا يتم إجراء العملية في الحالات التالية:

  • التدخين.
  • عدم اكتمال نمو الثدي.
  • ضعف جهاز المناعة.
  • التخطيط لفقدان الوزن.
  • في حالة السمنة المفرطة.
  • التخطيط للحمل والولادة.

تصغير الثدي بشفط الدهون

عملية تصغير الثدي عن طريق شفط الدهون تساعد على التخلص من الدهون المتراكمة في الثدي، عن طريق العديد استخدام أحد تقنيات شفط الدهون، ولا تهدف العملية لتقليل الأنسجة الغدية والليفية، بل تساعد على الحصول على حجم ثدي مناسب للجسم، ويجب فحص الثدي في البداية للتأكد من سبب كبر حجم الثدي هل الدهون أم الأنسجة الغدية.

الفوائد الصحية لعملية تصغير الثدي

  • تقليل آلام الظهر والرقبة والكتفين.
  • التخلص من الطفح الجلد المتكرر والتعرق الزائد نتيجة زيادة حجم الثدي.
  • التخلص من الآلام العصبية الناتجة عن كبر حجم الثدي.
  • الشعور بالثقة وحرية ارتداء الملابس.
  • ممارسة الأنشطة البدنية، والتمرينات الرياضية بحرية أكبر.

قبل عملية تصغير الثدي

  • يجب فحص الثدي وقياسه.
  • عمل اختبارات تصوير للثدي.
  • التقاط صور للثدي لمقارنة النتائج قبل وبعد العملية.
  • إخبار الطبيب بالتاريخ الطبي.
  • مناقشة كل التوقعات حول النتائج.

خطوات عملية تصغير الثدي

تتم عملية تصغير الثدي تحت تأثير التخدير الموضعي، ويتم عمل شق جراحي بطرق مختلفة وفقاً لكل حالة، كما يلي:

  • شق دائري حول هالة الثدي.
  • شق دائري حول هالة الثدي وآخر عمودي يمتد أسفل طيات الثدي.
  • شق على شكل مرساة أو حرف T يمتد خارج حدود هالة الثدي، وأسفل طيات الثدي في حالة الترهل وكبر الحجم الملحوظ.
  • يقوم الطبيب بإزالة الأنسجة الدهنية وفي حالة وجود نسبة عالية من الدهون يتم شفطها.
  • في بعض الحالات يتم تغيير مكان حلمة الثدي في حالة ترهل الثدي.
  • يتم خياطة شقوق الجراحة بغرز تجميلية ثم وضع الضمادات الطبية.

التعافي بعد عملية تصغير الثدي

بعد عملية تصغير الثدي يجب الالتزام بعدة نصائح للحفاظ على النتائج، ومنها:

  • العناية بشقوق الجراحة وتنظيفها.
  • ارتداء حمالة الصدر الداعمة لضغط الصدر وإخراج السوائل الزائدة أسفل الجلد.
  • تجنب الملح لأنه يزيد التورم واحتباس السوائل أسفل الجلد.
  • شرب الكثير من الماء لتنشيط الدورة الدموية وطرد السوائل الزائدة من الجسم.
  • تجنب النوم على البطن لتفادي فتح شقوق الجراحة.
  • تجنب حمل أي أشياء ثقيلة.
  • تناول مسكنات الألم والمضادات الحيوية لمنع العدوى.
  • الامتناع عن الأدوية المسيلة للدم مثل الأسبرين والمكملات العشبية لتفادي النزيف.

مما جدير بالذكر تنتج بعض الآثار الجانبية الطبيعية مثل الألم والاحمرار والشعور بالتنميل وفقدان الإحساس في الثدي، وتصريف السوائل بعد عملية تصغير الثدي، ولا تعتبر مؤشر خطر ويمكن تفاديها باتباع تعليمات الطبيب.

هل تؤثر عملية تصغير الثدي على الرضاعة؟

عملية تصغير الثدي يتم فيها التخلص من بعض الأنسجة وبعض قنوات الحليب، والغدد المسؤولة عن إنتاج الحليب، مما يقلل من قدرة الثدي على إنتاج الحليب، ولكن لا تنفي بالكامل القدرة على إنتاج الحليب والرضاعة الطبيعية، كما أن هناك بعض التقنيات التي تحافظ على أنسجة الثدي.

هل تصغير الثدي يسبب سرطان ؟

للإجابة على سؤال هل تصغير الثدي يسبب سرطان يجب فهم أن عملية تصغير الثدي الجراحية تعمل على تقليل أنسجة الثدي الغدية، ووفقًا للعديد من الدراسات والأبحاث السريرية فإن خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى الفئات العمرية الواقعة بين 40 إلى 50 سنة، يقل عند إجراء عملية تصغير الثدي بنسبة 50%.

دكتور شريف حجازي أفضل جراح تجميل في مصر

بينما النساء الأصغر سنًا يقل لديهم الخطر بنسبة 28%، أي أنه على عكس الشائع، عملية تصغير الثدي لها تأثير إيجابي وتقلل من خطر الإصابة بالسرطان، أي أن الإجابة على سؤال هل تصغير الثدي يسبب سرطان هي النفي، ولكن يجب العلم أيضًا أنه لا يتم إجراء عملية تصغير الثدي من أجل الوقاية من خطر الإصابة بسرطان الثدي، ولكن لعلاج بعض المشكلات الصحية المتعلقة بكبر حجم الثدي أو للحصول على حجم ثدي متناسق مع الجسم.

هل تصغير الثدي يسبب سرطان بعد شفط الدهون؟

عملية شفط الدهون تعمل على التخلص من الأنسجة الدهنية وقد يصيب سرطان الثدي أيضًا الأنسجة الدهنية في الثدي مما يعني أن تصغير الثدي بشفط الدهون أيضًا قد يقلل من احتمالية الإصابة بالسرطان.

عوامل ارتفاع خطر الإصابة بسرطان الثدي

بعد معرفة هل تصغير الثدي يسبب سرطان أم لا؟ يجب معرفة أسباب وعوامل الإصابة بالسرطان، يحدث سرطان الثدي بسبب حدوث طفرة في الجينات التي تنظم نمو الخلايا، مما يؤدي إلى سرعة انقسام الخلايا بشكل غير منضبط، ويصيب السرطان أكثر الغدد اللبنية، وقنوات الحليب، ولكنه قد يصيب أيضًا الأنسجة الدهنية والليفية في الثدي، وقد ينتقل إلى العقد الليمفاوية، ووجود بعض عوامل الخطر لدى النساء لا يعني حتمية الإصابة بالسرطان، ومن هذه العوامل ما يلي:

  • يزداد خطر الإصابة بالسرطان مع التقدم في العمر وخاصة في المرحلة العمرية بعد 55 سنة.
  • بعض أنواع الطفرات الجينية التي تزيد من عوامل خطر السرطان.
  • إنجاب الطفل الأول بعد سن 35 سنة.
  • الحيض المبكر إذا كانت الدورة الشهرية الأولى قبل 12 سنة.
  • العوامل الوراثية ووجود تاريخ عائلي من الإصابة بسرطان الثدي.
  • العلاج الهرموني، أو الأدوية التي تؤثر على نسبة الهرمونات في الجسم.
  • بدء فترة انقطاع الطمث بعد 55 سنة تزيد من فرص الإصابة بسرطان الثدي.

هل يمكن الوقاية من خطر سرطان الثدي؟

  • اتباع نمط حياة صحي، والتخلص من السمنة، والوزن الزائد.
  • فحص الثدي بالأشعة السينية بانتظام للكشف المبكر عن سرطان الثدي وضمان ارتفاع نسبة الشفاء.
  • فحص الثدي بالأشعة السينية لا ينصح به لمن بين 40 إلى 40 عام.
  • فحص الثدي بالأشعة السينية كل عامين لمن بين 50 إلى 70 سنة.
  • هناك بعض الإجراءات الوقائية التي يمكن مناقشتها مع الطبيب في حالة وجود طفرة جينية مثل BRCA1 أو BRCA2 تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.
  • فحص الثدي الذاتي من وقت لآخر للكشف المبكر عن وجود سرطان.

تجارب عملية تصغير الثدي

عمليات تصغير الثدي من العمليات التي قد تلجأ إليها بعض النساء خاصة بعد الحمل والولادة، أو المرور بتغيرات هرمونية تؤدي لكبر حجم الثدي بشكل مفاجئ عن المعدل المرغوب، كما يشيع إجراء عملية تصغير الثدي مع عملية شد الثدي، وعملية شد البطن، وخاصة بعد الانتهاء من تجارب الحمل والولادة، ومن تجارب تصغير الثدي:

تقول إحدى السيدات البالغة من العمر 45 عامًا، “كنت أرغب في تصغير وشد الثدي، بعد الانتهاء من الحمل والولادة، لعدم شعوري بالرضا، ولكن السؤال الأكثر إلحاحًا كان هل تصغير الثدي يسبب سرطان وبعد معرفة أن لا علاقة بينه وبين تصغير الثدي، خضعت للجراحة أخيرًا، وبعد مرور عامين لا يمكنني وصف كيف استعدت ثقتي بنفسي”.

وتقول سيدة أخرى بالغة من العمر 39 عامًا “خضعت لعملية تصغير الثدي بعد إنجاب طفلي الأخير، وكنت أعاني من كبر حجم الثدي منذ فترة المراهقة، وهي مشكلة كانت تسبب لي الحرج وعدم ارتداء ما أرغب من ملابس، والآن بعد إجراء العملية أصبحت أتمتع بجسم متناسق”.

وفي النهاية عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على إجابة سؤال هل تصغير الثدي يسبب سرطان وأهم ما ترغبين في معرفته عن العملية، نرجو أن نكون قدمنا لكِ إجابات وافية حول عملية تصغير الثدي، وإن رغبتِ في طرح أي أسئلة أو مشاركتنا استفساراتك، يمكنك ترك تعليقك بالأسفل.

أسئلة وأجوبة حول هل تصغير الثدي يسبب سرطان

ما هي الآثار الجانبية لعملية تصغير الثدي؟

تنتج عن عملية تصغير الثدي نفس الآثار الجانبية بعد أي عملية أخرى مثل التورم، والاحمرار وتصريف السوائل، وكذلك ندبة الجراحة التي تحتاج للكثير من العناية حتى تتعافى بشكل جيد وتصبح غير مرئية.

كم تبلغ تكلفة عمليات تصغير الثدي في مصر؟

يبلغ متوسط عملية تجميل الثدي في مصر 3000 دولار أمريكي أي ما يعادل حوالي 35 ألف جنيه مصري، وهذه الأسعار تقريبية فقد تزيد أو تقل حسب خبرة الطبيب ومستوى المركز الجراحي.

هل يمكن إجراء عملية تصغير الثدي في مستشفى حكومي؟

عملية تصغير الثدي للنساء تصنف من ضمن قائمة عمليات التجميل، والتأمين الصحي لا يغطي العمليات التجميلية، ومن الأفضل إجراؤها في مركز تجميلي متخصص ومؤهل لإجراء هذا النوع من العمليات.

المصدر
WebmdHealthlineAmerican Society of Plastic SurgeonsMayoclinic

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
بدأ المحادثة
عندك استفسار؟
أهلاً بيك!
احنا هنا علشان نساعدك :)